Microsoft تضع مراكز بياناتها في قاع المحيطات

تشغل مراكز البيانات مساحة أكبر وأكبر كل يوم. لذا بدأت شركة Microsoft في التفكير في حل لذه المشكلة، لماذا لا نخفيها تحت الماء؟ هذه الفكرة تحولت أخيرًا إلى مشروع حقيقي Project Natick. اليوم أبلغت Microsoft عن نتائج إيجابية لمحاولات غمر مراكز البيانات تحت الماء.

تجري شركة Redmond العديد من الاختبارات في جزر اسكتلندا. منذ شهور من هذه السنة، حيث أعادت شركة Microsoft تجميع الخوادم في بعض من الحاويات تحت الماء. خلال الأشهر الماضية ، قامت الشركة بتحليل سلوك هذه الحاويات و خوادم البيانات.

يعمل مركز البيانات بأداء جيد، و هذا ليس كل شيء حيث ثبت أن الخوادم الموضوعة تحت الماء أكثر موثوقية بمقدار 8 مرات من نظيراتها على الأرض. في هذا الوقت الباحثون ليسوا متأكدين بالضبط مما أدى إلى معدل الموثوقية المرتفع هذا، لكن البحث مستمر ويجب أن يكون لدينا تفسير قريبا. إذا استمرت الموثوقية بهذا الارتفاع ، فمن المحتمل أن تقرر العديد من الشركات إرسال خوادمها إلى قاع المحيط..

الأمر يتعلق أيضا بحماية الطبيعة حيث أن مراكز البيانات تستهلك الكثير من الطاقة للتبريد. الأمر الذي يمكن تجنبه تحت الماء في قاع المحيطات أين تكون درجة الحرارة جد منخفضة.