رسميًا – ألجي تنسحب من قطاع الهواتف الذكية

في واحد من أكثر الأخبار التي تدعو للتأسف، أكدت شركة الجي خروجها من مجال الهواتف الذكية بعد موافقة مجلس إدارتها على القرار في الوقت الذي سجل فيه القطاع خسار بقيمة 4.5 مليار دولار لمدة 6 سنوات و لم يستطع المنافسة فعليًا.

ويترك قرارها بالانسحاب حصتها البالغة 10% في أمريكا الشمالية، حيث تحتل العلامة التجارية المركز الثالث، لتلتهمها سامسونج وآبل، مع توقع أن يكون لمنافستها المحلية الأفضلية.

الخطوة التي اتخذتها ألجي جعلها أول شركة تخرج من سوق الهواتف الذكية فعليًا بعد إخفاقها في العثور على مشتر على عكس شركات أتش تي سي و نوكيا و بلاكبيري التي تضائل وجودها في الأسواق.

وستحول LG الآن تركيزها ومواردها في مجالات مكونات السيارات الكهربائية ، وأجهزة إنترنت الأشياء ، والمنازل الذكية ، والروبوتات ، والذكاء الاصطناعي ، وحلول الأعمال التجارية.

سيظل مخزون الهواتف الذكية المتوفر حاليًا من LG يُباع في تجار التجزئة ، وتعد LG بتقديم دعم الأجهزة والبرامج للعملاء الحاليين لفترة غير محددة من الوقت والتي ستختلف حسب المنطقة. من المتوقع أن تكتمل عملية الإلغاء التدريجي لقسم الهاتف المحمول في LG بحلول 31 يوليو على الرغم من أن مخزون المنتجات سيكون متاحًا على الأرجح بعد ذلك التاريخ.

ستواصل LG جهودها في مجال البحث والتطوير في مجال شبكات الاتصال بما في ذلك مشاريعها على 6G وستركز على تعزيز قدرتها التنافسية في المجالات الأخرى. هناك أيضًا تأكيد على أن جميع تقنيات LG الأساسية التي تم تطويرها في العقدين الماضيين سيتم الاحتفاظ بها ووضعها في المنتجات المستقبلية من العلامة التجارية.

Tagged: