16% من مطوري الألعاب مهتمين بتطويرها للعمل في خوذات الواقع الإفتراضي

0
515

تقنية الواقع الإفتراضي تعدنا بنجاح كبير عكس تقنية 3d التي فشلت في الهواتف الذكية، فإن كل المؤشرات تشير إلى ذلك و الجميع يريد الإستفادة منها و العمل على تطويرها. فمن سامسونج و جوجل و اوكولوس و فايسبوك و غيرها الى مطوري الألعاب و التطبيقات. في آخر الأخبار فإن 16% من مطوري الألعاب يعملون على تكييف ألعابهم للعمل على خوذات الواقع الإفتراضي.

gear-vr-galaxy-s6-s6-edge-samsung-virtual-reality-2

الشركات المطورة للالعاب سيكون الأمر حتميا عليها لمواكبة التطور اللاحق في مجال الألعاب، مثل سوني التي وعدت بتوفير 100 لعبة في خوذتها القادمة. هذه المرّة الأمر يخصّ الأفراد ملاك التطبيقات و الذي يظهر حسب إستطلاع للرأي أجرته مؤسسة Game Developers Conference والذي شمل نحو 2000 مطور أنّ 16% منهم مهتمين بتطوير ألعاب الواقع الإفتراضي، وهذا ما يمثل زيادة ضخمة جدا بالمقارنة مع العام الماضي عندما إتضح أن 7% فقط من المطورين هم الذين يطورون ألعاب جديدة لأجهزة الواقع الإفتراضي.

و أوضح 15% من المطورين الآخرين بأن ألعابهم القادمة ستكون لأجهزة الواقع الإفتراضي، وهذا ما يمثل مرة أخرى أكثر من ضعف إستطلاع العام الماضي حينما قال 7% فقط من المطورين بأنهم مهتمون بإنشاء ألعابهم القادمة لأجهزة الواقع الإفتراضي. أما بالنسبة للمنصات، مما لا يثير الدهشة، فقد قال غالبية المطورين (19%) بأنهم يعملون على ألعاب متوافقة مع خوذة Oculus Rift في حين 8% بأنهم يعملون على ألعاب لخوذات Gear VR من شركة سامسونج، و نسبة 7% من المطورين الآخرين يعملون على ألعاب لخوذة Google Cardboard.بينما إستحوذت خوذات كل من Playstation VR و HTC Vive على إهتمام نحو 6% من المهتمين. هذه الأخبار تؤكد بكشل كبير التطور الهائل لهذه التقنية و عمل كل الأطراف على تعزيز المحتوى المقدم للمستخدم لجلب إنتباه عدد كبير منهم.

تعليقاتكم :