سامسونغ تحاول تسويق نظام Tizen في أوروبا

يبدو أن شركة سامسونغ الكورية تفكر في توسيع دائرة استعمال نظام تشغيل Tizen الذي تشارك في تطويره، بعد الرواج الكبير الذي حققه مؤخرا في الهند، وذلك لمحاولة نشره في القارة الأوروبية.

وأشار موقع SamMobile المتخصص إلى كون شركة سامسونغ في مرحلة جس نبض للسوق الأوروبية، إذ نقل عن مصادر وصفها بالقريبة من الشركة بأن هذه الأخيرة يتعتزم “تجريب نظام Tizen في الدول الأوروبية الكبرى”.

وفيما تبقى تفاصيل العملية مجهولة، يبدو دخول Tizen إلى أوروبا أمرا حتميا، فالشركة أبدت منذ مدة نيتها في خفض اعتمادها على أندرويد، لذا يبقى تصنيع بعض الهواتف وتزويدها بنظام Tizen قبل ترويجها في القارة العجوز أمرا واردا ومنتظرا في أية لحظة.

وبنظرة أكثر تعمقا، فإن سامسونغ في منعطف فيه خياران، إما أن تسرع بإطلاق هواتف من الفئة الدنيا، وتوجهها لسوق أوروبا الغربية، التي يتميز مستهلكوها بمحدودية مالهم، مثلما فعلت في الهند بإطلاقها هاتف Z1 الذي لقى رواجا كبيرا، والذي يمكنها أن تعول عليه في أوروبا الشرقية.

أما الخيار الثاني أمام سامسونغ فهو التريث قليلا حتى يحين الموعد الذي تراه ملائما لإطلاق هواتف جديدة تشتغل بنظام Tizen، وهي المنتظرة نهاية السنة كأقل تقدير، فيصبح الهدف ترويج هواتف أكثر جودة، في صورة هاتف Z3 الافتراضي، الذي يضم شاشة Full HD وكاميرا بدقة 8 ميغا بيكسل، ومعالج بيانات رباعي الأنوية، لمجاراة هواتف أندرويد من الفئة المتوسطة.

وتبقى كل السيناريوهات متوقعة في مسلسل سعي سامسونغ للحد من هيمنة أندرويد، خاصة وأن نظلم Tizen تميز منذ نشأته بمسار عشوائي، كما أن الشركة الكورية لابد لها أن تعمل في الخفاء لتعزيز حظوظها، وهو ما يجعل كل التوقعات ممكنة.

Tagged: