الرئيس تبون يأمر الوزير الأول بإعداد مشروع قانون يجرم كل مظاهر العنصرية

وجه رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون اليوم للوزير الأول عبد العزيز جراد تعليمات لإعداد مشروع قانون جديد لمحاربة الكراهية والعنصرية والجهوية في الجزائر وخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد أفاد بيان لرئاسة الجمهورية اليوم الاثنين أن الرئيس تبون وجه تعليمات لوزريه الأول من أجل إعداد مشروع قانون يجرم كل مظاهر العنصرية والجهوية وخطاب الكراهية في البلاد وبكافة أشكالها وأنواعها.

وقد أكد ذات المصدر أن هذا الإجراء الجديد يأتي بعد ملاحظة ازدياد خطابات الكراهية والحث على الفتنة خاصة على مستوى وسائل التواصل الاجتماعي وبالخصوص على موقع فيسبوك. ويأتي هذا القرار الجديد لسد الباب في وجه الأشخاص الذين يستغلون الحرية من أجل رفع شعارات لنشر الكره بين أبناء الوطن الواحد.

وقد حذرت رئاسة الجمهورية بحر الأسبوع الماضي عبر مديريتها للصحافة والاتصال وكنتيجة عن بعض السلوكات مؤخرًا في بيان تم نشره على وكالة الأنباء الجزائرية يوم الثلاثاء الماضي، -حذرت- من الانسياق وراء الحسابات الوهمية المنسوبة للمسؤولين في الدولة الجزائرية.

وقد أكد ذات المصدر في وقت سابق أيضًا أن الأشخاص الذين يقفون وراء فتح هذه الصفحات والحسابات الوهمية يضعون أنفسهم تحت طائلة المتابعة القانونية.

ويجب ضبط النفس في هذه الفترة خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي وتفادي كل خطابات العنصرية كما يجب احترام ثوابت الأمة وقيمها، والمكونات الأساسية للهوية الوطنية والوحدة الوطنية ورموز الدولة والشعب.

اقرأ أيضًا:

تعليقاتكم :

Tagged: