هل ستصنع ويكو هواتف ذكية بالجزائر؟

يبدو أن جميع شركات الهواتف الذكية الناشطة في السوق الجزائرية مستعدة لخوض تجربة التصنيع أو التركيب في التراب الوطني، بعد استيائها من الوضعية الحالية للسوق الذي يشهد ركودا غير مسبوق بسبب قرارات الحكومة.

وأبدت العديد من العلامات نيتها في افتتاح مصانع لتركيب الهواتف الذكية وأجهزة التابليت بالجزائر في الأسابيع الأخيرة، على غرار هواوي التي أعلنت عن ذلك بشكل رسمي، بينما تبقى أخبار الشركات الأخرى غير مؤكدة، رغم أن المتابعين موقنون بأن مستقبل السوق الجزائري في مجال الأجهزة الذكية لا بد أن يمر بمرحلة التركيب ليتدارك تأخره، مثلما يحدث مع سوق السيارات.

اقرأ أيضا: هواتف LG ستصنع قريبا بالجزائر

وعلم أندرويد الجزائر من مصادره الخاصة بنية شركة ويكو الفرنسية اللحاق بركب العلامات الأخرى وافتتاح مصنع خاص بها لتركيب الأجهزة الذكية بالجزائر خلال الأشهر القادمة، خاصة وأنها تستحوذ على حصة محترمة من السوق الجزائرية منذ دخولها سنة 2013، إذ توفر أجهزة بأسعار معقولة مقارنة بباقي العلامات، وهو ما يعزز فكرة اتجاهها للتركيب للبقاء بنفس المستوى والسمعة.

وتفرض الحكومة حاليا على الشركات المستوردة للهواتف النقالة نظام الحصص، كإجراء لتقليص فاتورة الاستيراد بعد تراجع سعر البترول، مما حد بشكل كبير من أرباح تلك المؤسسات، التي تبقى مطالبة بإيجاد حل لها للإبقاء على حركية السوق في البلاد، ومن ثم الإبقاء على نفسها في ذات السوق.

نحو تغيير الشركة الموزعة

وأشار مصدرنا إلى أن شركة ويكو تستعد لفض شراكتها مع موزعها الرسمي Darkom، لتقوم بتعويضه بمؤسسة أخرى تكون قد أتمت اتفاقا معها وهي مؤسسة Sacomi، التي تتولى استيراد وتسويق أجهزة علامة Thomson، غير أن مصدرنا لم يكشف إن كانت Sacomi ستواصل العمل معThomson  أم لا، خاصة وأن الأخيرة لم تحقق ذلك النجاح الذي كان منتظرا.

للأمانة فإن أندرويد الجزائر قد ربط الاتصال بشركة ويكو، غير أن الأخيرة، وعلى لسان المكلفة بالإعلام لديها فندت هذه الأخبار واصفة إياها بالإشاعات، فيما تبقى القضية للمتابعة في قادم الأيام لكي يتضح المشهد أكثر.

تعليقاتكم :