احذر: هذه ليست شريحة تجسس بل مجرد مستشعر NFC

انتشر مؤخرا بين مستخدمي الهواتف الذكية فتح الغلاف اللاصق الذي يحيط بالبطارية لنزع شريحة موضوعة داخله، ظنا منهم بأنها جهاز للتجسس على الصور أو التنصت على المكالمات أو حتى سرقة الهواتف.

إن ما يعفلونه خطأ كبير، فهذه الشريحة ليست للتجسس، بل ما هي إلا شريحة NFC، التي نجدها في أغلب الهواتف الذكية، والتي تسمح لجهازين أن يتصلا ويرسل أحدهما الملفات للآخر بمجرد تلامسهما.

TDlQcM2OdFoNZ6JE-1024x768

إذا كنت ممن قام بنزع هذا الجهاز الصغير فإنك قد فقدت إحدى ميزات هاتفك، وفي المرة القادمة لا تصدق كل ما تراه على الإنترنت، أما الآخرون فنرجو أن يكونوا قد نجوا من هذه الأكذوبة.

تعليقاتكم :

Tagged: