أندرويد أوريو سيقلص حجم التطبيقات غير النشطة لتوفير المساحة

حمل أندرويد أوريو 8.1 ميزة جديدة من شأنها توفير المساحة التي تشغلها التطبيقات على الهواتف الذكية.

وتتمثل الميزة الجديدة في التعرف على التطبيقات غير النشطة، أي تلك التي لا تستخدم إلا نادرا، وبالتالي قإن النظام لن يخزن نسخا مؤقتة من بياناتهتا، فيوفر بذلك المساحة التخزينية، ويعطي الأولوية للتطبيقات النشطة.

وتواجه الميزة الجديدة عقبتين في سبيل وصولها إلى كل المستخدمين، الأولى أنها تحتاج إلى موافقة الشركة المصنعة للهاتف لكي تفعل، أي أنها تأتي افتراضيا في نظام أندرويد الخام لكنها لا توجد بالضرورة في الأنظمة المعدلة للشركات المصنعة.

وثاني عقبة تواجهها ميزة توفير المساحة هي طول المدة التي قد تحتاجها للوصول إلى المستخدمين، بما أن نسخ أندرويد لا تصل في بعض الأحيان إلى المستخدمين إلا بعد عامين، بما أن الشركات المصنعة تستغرق وقتا طويلا في إعداد نظام أندرويد وتعديله ليوافق واجهتها، قبل توفيره للتحميل.

ورغم أن أغلب الهواتف الذكية التي تصدر مؤخرا ليس لديها مشكل في المساحة التخزينية، التي تصل 32 جيغا وتتجاوزها أحيانا، غير أن تطور جودتها التصويرية وزيادة أحجام مختلف التطبيقات والفيديوهات قد تعجل بعودة مشكل التخزين، لذا فإن جوجل قد بدأت من الآن البحث عن السبل التي من شأنها أن تقضي على هذا الإشكال.

 

تعليقاتكم :